English   |   عربي
Skip Navigation Links
 
 
الهيئةExpand الهيئة
 
 
مشروع القانون
 
 
تقرير الهيئةExpand تقرير الهيئة
 
 
ورشة العملExpand ورشة العمل
 
 
بياناتExpand بيانات
 
 
مراجعExpand مراجع
 
 
الصفحة الاولى

كلمة رئيس الهيئة الوطنية الخاصة بقانون الانتخابات النيابية

الوزير السابق فؤاد بطرس

في المؤتمر الصحفي الذي عقده في مقر الهيئة في السرايا الكبير بتاريخ 1/11/2005

 

بعد مرور أكثر من شهرين ونصف الشهر على انطلاقتها، وتوخيا للشفافية، وحرصا منها على التواصل مع الإعلام والرأي العام اللبناني، يهم الهيئة الوطنية الخاصة بقانون الانتخابات النيابية ("الهيئة") أن تعرض للّبنانيين ما قامت به حتى تاريخه وآلية عملها وبرنامجها للنصف المتبقي من المهلة التي أعطيت لها لإنجاز مهمة الإصلاح الانتخابي، وذلك وفقا للآتي:

 

1-    بتاريخ 8/8/2005، قرّر مجلس الوزراء تشكيل الهيئة الوطنية الخاصة بقانون الانتخابات النيابية المؤلفة من 12 عضوا والتي شرّفني رئاستها. وقد كلّفت الهيئة بإعداد مشروع قانون جديد للانتخابات النيابية، بالاستناد إلى آلية تشاورية واسعة النطاق.

 

2-    فور تشكيلها، وضعت الهيئة لنفسها نظاما داخليا أقرّته بإجماع أعضائها، يهدف إلى تنظيم عملها واجتماعاتها وآلية اتخاذ القرارات المرتبطة بمهامها. وقد عهد بأمانة سرّ الهيئة إلى الدكتور نوّاف سلام.

 

3-    حتى تاريخ 19/9/2005 ضمنا، وبناء على دعوة عامة نشرت في 18/8/2005، إستقبلت الهيئة 121 اقتراح قانون وملاحظات مختلفة تتعلق بالاصلاح الانتخابي. وقد سمّى كل من مقدمي الأوراق السالفة الذكر ممثلا له أمام الهيئة التي عكفت على الاستماع إليهم جميعا في مقرها في السرايا الكبير. وقد وضعت الهيئة إستمارة تتضمن أسئلة مختارة، تهدف إلى تمكين الهيئة من الاطلاع على الآراء المختلفة في صيغة علمية.

 

4-    أنجزت الهيئة الاستماع إلى ممثلي الأحزاب والقوى السياسية والشخصيات وسائر الأطراف بتاريخ 24/10/2005، وقد وضعت محاضر بتلك الجلسات تتضمن خلاصات ما جرى طرحه من أفكار هي على جانب كبير من التنوّع. وفي موازاة جلسات الاستماع وقبلها، عكف أعضاء الهيئة على دراسة المواد المرتبطة بالموضوع الانتخابي، في جلسات عامة للهيئة بلغت حتى تاريخه 22 جلسة عامة. وقد اطلعت الهيئة أيضا على المشاريع التي كانت وردت، قبل تشكيلها، إلى وزارة الداخلية والبلديات، وقامت بدراستها وتصنيفها. كما قامت الهيئة بتشكيل ثماني لجان فرعية من أعضائها لمقاربة ملف الإصلاح الانتخابي من مختلف جوانبه وموضوعاته.

 

5-    إستكمالا للآلية المحددة في قرار مجلس الوزراء، وبعد إنجازها جلسات الاستماع، تنظّم الهيئة خلال الشهر الحالي جلسات حوار شاملة يدعى إليها أصحاب المشاريع والاقتراحات والملاحظات بهدف عرض ومناقشة المواضيع المختلفة المطروحة. وسوف تخصص كل من هذه الجلسات لمعالجة المواضيع التي تتمحور حول الآتي:

-         مسألة المرجعية المناط بها إدارة العملية الانتخابية والإشراف عليها،

-         تنظيم الإعلام والإعلان الانتخابيين،

-         ضبط النفقات الانتخابية ومراقبتها،

-         مسألة تفعيل تمثيل المرأة،

-         مسألة خفض سنّ الاقتراع،

-         المسائل المتعلقة باقتراع اللبنانيين غير المقيمين،

-         تقنيات العملية الانتخابية بمختلف جوانبها، من الإعداد إلى الاقتراع فالفرز وإعلان النتائج، وما يتفرع عنها،

-         النظام الانتخابي وتقسيم الدوائر.

 

6-    وفي شكل مواز، تتابع الهيئة دراساتها تمهيدا لاعداد مشروع القانون والاسباب الموجبة والتقرير والمقترحات.

 

7-    وتستفيد الهيئة في عملها من مساعدة تقنية فنية بحتة من برنامج الأمم المتحدة الإنمائي (UNDP) بموجب اتفاق وافق عليه مجلس الوزراء، يقدّم بموجبه البرنامج المذكور الخبرات التي تحددها وتطلبها الهيئة عند الاقتضاء. وقد طلبت الهيئة في هذا السياق الاستعانة بالخبرة التقنية المحلية والدولية في المجالات الآتية: مكننة العملية الانتخابية وتنظيم تقنيات الاقتراع، التجارب العالمية في الهيئات المستقلة الخاصة بإدارة العملية الانتخابية والإشراف عليها، مبادئ وأساليب تنظيم الإعلام والإعلان الانتخابيين، ضوابط نفقات الحملات الانتخابية وآليات مراقبتها، الصيغ المختلفة التي تسمح بتعزيز تمثيل المرأة، وغيرها من المواضيع الفنية، وهي أمور من شأنها أن تساهم في مقاربة علمية وعصرية بما يلاقي تطلّعات اللبنانيين.

 

8-    ان الهيئة التي اعتمدت موجب التحفظ بالنسبة للتصريحات، حرصت من خلال ذلك فقط على تنزيه عملها عن أي شكل من أشكال التنبؤ والتسريب والتكهنات. وهي إذ تعتبر أن الاعلام هو شريك أساسي في أية عملية اصلاحية، تعد الرأي العام من خلالكم بأن تبقى على تواصل مستمر معه لاعلامه بكل جديد وبما تقوم به من مهام. 

 

بيروت في 1/11/2005


أراء روابط متابعة الصحف شروط الموقع
© Copyright 2006, All Rights Reserved.  Your use of this website constitutes acceptance of our disclaimer.
Developed & powered by VINTOB
Counter: 208017